كشفت تقارير صحفية تونسية، عن مطالبة قطاع كبير من جماهير الترجى، رحيل معين الشعبانى، المدير الفني للفريق، بعد تعادل الفريق أمام نظيره النادي الإفريقي في مباراة الدربي التي إنتهت على نتيجة 0 – 0، في اللقاء الذى جمع الفريقين مساء الإربعاء، على ملعب “الملعب رادس”، في العاصمة . وفقا لموقع لعديد المصادر، فإن عدد من مسئولي إدارة الترجى، أبدو غضبهم الشديد، من المستوى الذى قدمه الفريق في مباراة الدربي و تراكم التعادلات و النتائج السلبية ، كما طالب عدد كبير من الجماهير الإدارة برحيل المدرب معين الشعبانى، بحجة فشله في إيجاد الحلول الحاسمة في المواجهات الكبيرة. كان معين الشعبانى، قد تولى تدريب فريق باب سويقة، عام 2018، خلفا للمدرب المخضرم فوزى البنزرتى، ونجح في قيادة الفريق، للتتويج بلقب دورى أبطال أفريقيا مرتين على التوالي. جدير بالذكر أن جماهير الترجي طالبة منذ مباراة السوبر ضد الزمالك برحيل الشعباني بعد فشله في تحقيق اللقب للمرة الثانية على التوالي. كما أن الجماهير تقترح عديد الأسماء لعل أبرزها لسعد جردة المدرب الحالي للإتحاد

الرياضي المنستيري هذا وقد ابدا جردة رغبته في تدريب الترجي في حوار سابق لموقع Foot24 .

By Admin

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *